فلسطين


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر
 

 النظام الاساسى لحركة فتح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اهات القدس

اهات القدس

عدد الرسائل : 42
تاريخ التسجيل : 03/08/2007

النظام الاساسى لحركة فتح Empty
مُساهمةموضوع: النظام الاساسى لحركة فتح   النظام الاساسى لحركة فتح Icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 28, 2007 2:32 am

--------------------------------------------------------------------------------

[center][center][font="Arial"]حركة التحرير الوطني الفلسطيني فـــــــــــتــــــــــح

اخي يا رفيق النضال من اجل فلسطيننا الغالية.


من اجل الثورة لتحرير ارضنا السليبة

وحتى يشرق فجر الكرامة الذي تاه في ليل النكبة الطويل.

انطلقت حركتك...

تدرك طريقها.. وتسلك منهجاً ثورياً بناء يرسي دعائم العمل الثوري على اسس علمية واعية وبروح ايجابية خلاقة فاعلة واستراتيجية ثورية موحدة.

وبعيداً عن العاطفة الساذجة والجمال العابر والنفورات العارضة، بعيداً عن السلبية والارتجال والتخبط والفوضى.

تضع الحركة بين يديك....

هيكل البناء الثوري

وبعد ان اخذت مكانك بين صفوف المجندين لمعركة الثأر والتحرير.. يجب ان تدرك جيداً...

وان تتأكد لديك حقيقة لا ينبغي ان تغيب لحظة عنك وهي...

ان قوة الحركة وامتدادها يعتمد.. على فاعليتك انت.. وعلى مدى تقديرك للمسؤولية التاريخية التي تحملها الطليعة الثورية من ابناء شعبك.

حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فــــتـــــح " المارد الفلسطيني

مقدمة :

ان هذه الحركة وهذا العمل لامانة وطنية ومسؤولية تاريخية.. فلتحمل الامانة الغالية....ولتقدر المسؤولية الخطيرة....ولتهيء كل من حولك ولتلهب روح العمل الثوري المنظم في كل نفس عربية مخلصة لفلسطين....مؤمنة بتحريرها ولنروض جميعاً نفوسنا على الصبر ومواجهة الشدائد واحتمال المكاره والبذل....والتضحية والفداء...بالروح والدم....والجهد...... والوقت وهذه كلها من اسلحة الثوار.

لذلك... لا تقف يا اخي...

وفي هدوء العاملين.. وصمت المخلصين.

في عزم الثوار....وتصميم المؤمنين.. وصبر المكافحين انطلق سريعاً لان شعبنا بحاجة لكل لحظة من الزمن بعد ان امتدت مأساتنا هذه السنين الطوال، ولتعلم ان عدونا قوي والمعركة ضارية ليست قصيرة...وان العزم والصبر والسرية والكتمان والالتزام واهداف الثورة ومبادئها يحفظ خطوتنا من الزلل والتعثر ويقصر الطريق الى النصر.

مقدمة النظام



تنبع اهمية هذا النظام من كونه تطبيقاً للمنطلقات النضالية التي تقوم عليها الحركة، وهو تعبير عن نظرتها لطبيعة العلاقات التي تقوم بين الحركة وبين مختلف القوى والتنظيمات. كما انه الاطار التنظيمي الذي يحدد علاقة الاعضاء بعضهم ببعض بشكل يحفظ خط الحركة، ومستقبل الثورة. ويقوم هذا النظام على الاسس التالية:

1- ان الثورة الشعبية المسلحة التي نخوضها تنطلق من موقف مبدئي وهو ان قضيتنا هي قضية الجماهير وليست قضية فئة مميزة منفصلة عن هذه الجماهير، وان الشعب قادر على ممارسة النضال بكفاءة عالية وحدس صادق وعزيمة قوية، وهو الحامي المخلص للتنظيم الثوري. ولقد جاء هذا النظام محققاً لاشد الالتحام بين الحركة والجماهير، عن طريق البناء الهرمي في الحركة بحيث تكون هذه الجماهير هي القاعدة العريضة له.

ومن هذه النظرة الى دور الجماهير في الثورة يبرز دور القاعدة المنظمة في الحركة باعتبارها على تماس مباشر مع الجماهير، تعيش بينها وتحس مشاعرها وتستلهم تطلعاتها، وهي لذلك مصدر السلطات في الحركة والوصية الوحيدة الامينة عليها، وهي القوة الحقيقية التي يعود اليها حق اتخاذ المقررات الحاسمة، وعليها تقع مسؤولية انتخاب القيادات في جميع المستويات. ويتم ذلك عن طريق الانتخاب المباشر على درجات بسبب مقتضيات العمل السري، وبسبب التشتت الجغرافي الذي تعانيه جماهيرنا الفلسطينية.

2- ان القيادات المنبثقة عن القاعدة تمارس صلاحياتها على اساس مبدأ المركزية الديمقراطية الذي يضمن التزام المراتب الادنى بقرارات المراتب الاعلى، وفق هذا النظام. وتكون القيادات مسؤولة مسؤولية تامة امام مؤتمراتها ومجالسها، وتمارس القيادات الاعلى مسؤولية مركزية تعبر عن وحدة التنظيم الكاملة في الاقاليم والاجهزة والمؤسسات.

3- ان الحركة تشجع الى اخر مدى حرية الرأي والانتقاد على ان يكون ذلك دائماً ضمن الاطر التنظيمية في الحركة ومن خلال مبادئها. وان هذه الحرية حق مقدس لجميع الاعضاء ولا يحق لاية سلطة ان تجردهم منه ولا يكون اي رأي او انتقاد داخل صفوف الحركة ضمن المبادىء والاصول سبباً في اتهام العضو ومحاسبته فيما بعد ذلك، ان الرأي الحر هو الضمان الوحيد لمنع القيادات من الوقوع في الاخطاء والانحرافات والوسيلة الفعالة في اسماع صوت الجماهير من خلال القواعد لقيادات الحركة.

4- ان الحركة تؤمن بضرورة النقد الذاتي من قبل جميع اعضائها بشكل عام، ومن قبل المسؤولين بشكل خاص، وذلك في سبيل تحقيق الغاية من حرية الانتقاد وحرية الرأي المتمثلة في وضع حد لاستمرار الاخطاء، واظهار مدى الاستعداد للاستفادة من النقد والنقد الذاتي يشكل دائماً نقاط انطلاق جديدة تساهم في تطوير تجربة الحركة وانارة طريقها.

5- ان الحركة في تصميمها على التحرير، وعلى احداث التغييرات التاريخية في المجتمع، تسعى الى بعث القيم الاخلاقية الثورية المنسجمة مع اهداف نضالنا، والى احياء الشعور بالكرامة الانسانية. وهي لذلك تسعى الى تحرير الانسان من كل ما تسرب اليه من مساوئ المجتمع التي عاشها عبر تاريخ طويل، وخاصة ما تواجهه المرأة من تمييز يعطل قدراتها النضالية ومساهمتها الفعالة في كافة المستويات التنظيمية والحركية، وان ذلك يوجب ان تكون العلاقات بين الاعضاء علاقات موضوعية مقياسها مبادئ الحركة وانظمتها. ولا يكون هناك اي مكان لعلاقات شخصية مبعثها الرغائب والهوى. لذلك فان الحركة تنظر الى جميع اعضائها نظرة المساواة الكاملة في جميع حقوقهم وواجباتهم الاساسية، وتترك المجال مفتوحاً امام العناصر الواعية والمخلصة والنشيطة لكي تتقدم الصفوف وتحتل مراكز القيادة والتوجيه. وهي في الوقت الذي تحرص فيه على اصالة خطها الذي انطلقت به حريصة على الاستفادة من تجاربها وراغبة في اغناء فكرها وتطوير بنيتها بوحي من تلك التجارب.

6- ان الحركة تسعى من خلال نضالها الى تعبئة الجماهير ورص صفوفها حول الحركة واعضائها. وان اعضاء الحركة هم وسيلة هذه التعبئة. لذلك كان على الحركة ان تسهر على ان يكون اعضاؤها مثالاً يجذب الجماهير ويعزز ايمانها ومحبتها بالتنظيم الثوري وان العضو مطالب باستمرار ان يعيش عيشة الثائر النموذجي الذي يمارس الطاعة والانضباط والصدق والتواضع ونكران الذات والايثار، في الوقت الذي يمارس فيه اعلى درجات الاعتزاز بالنفس والتمرد على الواقع والالتزام بمبادئ الحركة.

المفاهيم الاساسية التي يقوم عليها النظام

1- حركة (فتح)حركة وطنية ثورية ولعضويتها صفة السرية.

2- الثورة للشعب بكل جماهيره التي تخوض الثورة وتمارسها، والحركة هي التنظيم الثوري القائد وعلى هذا الاساس فانها هي القوة التنظيمية الثورية صاحبة الحق في توجيه الثورة.

3- تتألف الحركة من جسم واحد متكامل بقيادة واحدة، تتكافىء فيها الحقوق والواجبات وتتوزع المسؤوليات وفق انظمة الحركة ولوائحها.

4- القيادة الجماعية هي الاسلوب الوحيد للقيادة في الحركة وهذا يعني:

أ- ان الديمقراطية هي الاساس عند البحث والنقاش واتخاذ القرارات في كافة المستويات التنظيمية.

ب- وان المركزية الديمقراطية هي الاساس في ممارسة المسؤوليات وتتضمن وحدة العمل والتنظيم والانسجام الفكري والتفاعل السياسي في الحركة.

ج- وان النقد والنقد الذاتي هما الاساس في التنقية والتصحيح في الحركة ولا تعتبر العقوبة مطلوبة لذاتها بقدر ما هي وسيلة للتقويم والبناء.

د- وان خضوع الاقلية لرأي الاكثرية وخضوع المراتب الادنى للمراتب الاعلى اساس في تحقيق الانضباط وتحقيق وجود التنظيم الموحد في التصور والفكر والممارسة.

5- تؤمن الحركة بقدسية العضوية وحرية الانسان وترفض مبدأ الانتقام وتقره ولا تقبل المساس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
النظام الاساسى لحركة فتح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فلسطين :: فلسطين العامة :: قسم السياسه-
انتقل الى: